6‏/7‏/2007

!!!تأملات صيفيه جدا

انا لسه راجعه اليوم جلست في المنزل ارتب الاشياء الكثيره المبعثره و نام كل البيت ووجدت نفسي يهرب النوم من عيني برغم ارهاق السفر و النزول و الطلوع هرب النوم و جاءني هاجس النت الذي بداء يسرق النوم من عيني من بعد ان عرفت طريق التدوين طريق الحريه لكلماتي اجدني اجلس اريد ان اتكلم عن بعض التأملات الصيفيه جدا التي رايتها باحساسي قبل عيني و نبدا باول شيء

(1)
السماء الصافيه دائما و النجوم المتلالئه كحبات الماس المبعثره بشكل منظم و مبهر جميل و البحر بكل ما يحمل من تناقضات العالم كله الهدوءو الغضب -الانسايبيه و الشده-الموت و الحياه-
الرقه و العنف- القوه والجمال-السعاده و الحزن
هذا هو البحر بالنسبه لي تناقضات الاحساسيس كلها هو البحر
الهواء الجميل المليء برائحه البحر كغنوه جميله تحب ان تسمعها علي الدوام
الرمله الذهبيه نعومه المشاعر و انسابيه الابتسامات مع كل حبه رمل
ما اروع هذه اللوحه الجميله التي ابداعها صانع الكون
!!!! ابعد كل ذلك نغضبك يا الهي و نعصيك بخطايانا
و انت من اوجد لنا بهجه هذه الدنيا بتلك اللواحات الطبيعيه الجميله و لاندرك عظمتك و قدرتك الا و نحن نقف مبهورين عاجزين امام مخلوقاتك الطبيعيه الخلابه لقلوبنا و احساسنا لا اجد غير كلمتان دائمين التردد علي لساني كلما اتامل هذه اللواحات الرائعه
سبحان الله و اغفر لي يا رب
(2)
ضحكات الاطفال و فرحتهم و سعادتهم بالبحر و الرمال و الهواء لا يحملون اي هم او مسئوليه او تفكير او مشاعر سئيه تجاه اي شيء المهم ان يستمتعوا بهذا الجو الجميل المرح كم تمنيت ان اكون مثلهم ان اظل طفله معهم لا احمل هموم او هواجس او ضيق من اي شيء
و لكن الزمن لا يتوقف
بكره يكبروا يتمنوا نفس امنياتي فغدا ليس ببعيد
(3)
البائعين الجائلين هم اناس بسطاء جدا يبذلون مجهود خرافي من اجل ان تشتري منهم اي شيء الفقر منحوت علي ملامحهم و الشمس و حرارتها اخذت من لونهم الكثير يتلعبون معك في الاسعار و منهم اللئيم و الشريف و لكنهم في النهايه يجرون وراء لقمه العيش تمنيت ان اشتري منهم جميعا و لكن اليد قصيره ليست طويله نهائيا
(4)
الهمه و النشاط هما العلامه السائده في كل ارجاء اسكندريه لاستقبال المستطفين الكل في خدمتك فانت الضيف و نحن علينا اسعادك يا ريت مصر كلها تكون في نشاط و همه اسكندريه
(5)
بالطبع يحمل الشاطيء كل يوم صور التناقضات الرهيبه التي نعشها في مجتمعنا الان ليست بالتناقضات اكثر من اختلافات شديده التباين فاري سيدتان بجانب بعض منتقبه تنزل البحر و الاخر بالمايوه اه و الله
بنات و اولاد في عمر الزهور يدخنون الشيشه و الضحكات المخجله ترن في ارجاء المكان
و بجانبهم بنات مع نفسها و اولاد مع نفسهم تشعر انهم يدبرون شيء ما هو الله اعلم ؟
ولكن الاغلب اسر كثيره تريد ان تمرح و بس
كثير ر ر ر من المدخنين يلوثو هواء البحر بالسيجاره كنت اريد ان اغرقهم
كثيررررر من احاديث النميمه و الغيبه في جلسات الرجال و النساء ايضاء هي اهم الحوارات السائده فيما بينهم
و العامل المشترك الاخر هو الغلاء و الفساد الذي اكل كل شيء في مصر
الاساليب الخاطئه الكثيره و المنتشره لاسف في مجتمعتنا لانفلات الاخلاق و العقول و الدين طبعا مثل
الملابس الضيقه جدا و المكشفه جدا علي اجساد البنات ركوب الشباب السيارات و الجري بها و محاوله تخويف الناس خطر جدا جدا - المعاكسات الكثيره من الطرفين و اقصد الطرفين فعلا
الشي الملفت جدا جدا ان الناس اعصابها بايظه فعلا لا احد يستحمل من الاخر اي كلمه و لغه التفاهم هي الصوت العالي و الالفاظ السئيه و احيانا كثير الضرب
تأملات غلسه بس فعلا انا حسيت بها جدا و لكن في المجمل الواحد غسل سنه كامله من الهموم و المشاكل و الاولاد انبسطوا هو ده المهم
و الشيء المهم اكثر اني كنت مشتاقه جدا للرجوع الي التدوين و الكتابه و الحمد لله وصلت بالسلامه
عقبالكوا ما اتصيفو زي

هناك 8 تعليقات:

مدونة كسبان يقول...

فى البداية حمد الله على السلامه
عندك واحد شاى كشرى لمدونة عايزه تتكلم..بسرعه ياله

ردا على موضوعك

1
يبقى معندناش دم بصراحه

2
تصدقى وانا كمان مع انى لم أتجاوز ال21 سنه لكن أحيانا ببقى عايز ارجع تانى لتانية ابتدائى

3
منهم اللئيم انا متفق ولكنه لئم مشروع وجميل..وفى نطاق معين ومعروف
والدليل انك اكشتفتيه
فمن اللئم ما لا يكتشف وهذا اخطر انواع اللئم


4
علاقتى بالإسكندرية ليست علافه قوبه لذا لا أستطيع التعليق على هذه النقطه
وان كانت علاقتى بالقاهره أعمق بالرغم من الزحام والتلوث والعصبيه ولا أجد تفسيرا لذلك

5
أكتر حاجه بتدايقنى فى الستات هى الغيبة والنميمه
بجد عاده بتدايقنى جدا
بالنسبة للشباب
مهمش اينعم ولكنى لا أجد مببرا لإتباع بعض الشباب منهج الهيافه والتفاهه

لكن لسا بخير

وأخر الكلام سلام بقى علشان الصداع هيموتنى

Lost Love ( Found it now ) يقول...

يا احلى دنيا في الكون بحاله

حمدلله على السلامة يا فندم نورتي مدونتك مرة تانية وحشتينا و الله ووحشتنا مواضيعك الحلوة اللي زي دي

الحياة مليئة بالتناقضات المهم الانسان اللي يتعامل معاها لان دي طبيعة الحياة سما و ارض جنة و نار كدب و حقيقة يعني ده الطبيعي الانسان بقى يعرف يتعامل مع التناقضات دي كلها باسلوب راقي و مهذب

momken يقول...

الف حمدالله على السلامه يا دنيا
كل الحجات دى موجوده فى كل مكان لكن المصيف لان كل الى فيهم غرب مش من نفس البلد بياخدوا راحتهم اكتر فى السلبيات
على المثل( البلد الى محدش يعرفك فيها اعمل الى يعجبك فيها)

ناس كتير بيتصوروا ان المصيف هو فتره اجازة من الادب والاخلاق والالتزام وفتره مباحه من الافراط فى الحريه او الجموح بمعنى ادق
كل ملاحظاتك فى محلها وموضوعيه جدا
الف حمدالله على السلامه
وعقبال كل سنه
تحياتى

momken يقول...

نسيتينى اهم حته
طبعا سبحان الله على انه انعم علينا فى الوحه الكبيره باجمل ما يمكن
ومش عارف امتى هنفهم ان ربنا اله عظيم مش بس مقصور دور على الثواب والعقاب
سبحانك اللهم وبحمد اشهد ان لا اله الا انت استغفرك واتوب اليك

تحياتى

يا مراكبي يقول...

حمد الله بالسلامة .. وكويس إنكم إتيسطوا هناك

عارفه بقى لي كام سنة ما عملتش زيكم كده؟ إدعيلي إني ييجي عليا اليوم اللي ألاقي فيه وقت .. للمصيف في مصر

اللي إنتي كتبتيه ده مش بيروح بعيد عن وصف الحالة العامة لمصر والمصريين .. كل حاجة كتبتيها يتحتوي التناقضات اللي بقت في مصر جنبا إلى جنب .. وكمان إن الكل قى على آخره خلاص

صاحب البوابــة يقول...

الف حمد لله على سلامتك

نورتي التدوين من تانى

تحياتي

ذو النون المصري يقول...

تاملات مش غلسه ابدا
انا عجبني جدا تامل السماء و الكون و جمال الكون
فعلا لا يجب ان نعصي الله
التامل الجمالي دافع للايمان و حب الله
.....
الفقراء و الباعه الجائلين و كونهم فعلا يستميتون من اجل لقمة عيش اعتقد انهم في حاجه الي تقدير الناس بدلا من تحقيرهم و مطاردتهم احيانا
.............
تناقضات مجتمعنا كثيره و ملابسنا جزء من الدليل عليها

الطائر الحزين يقول...

السلام عليكم
حمدا لله على السلامة
مصيف او غيرة الماناقضات هنا مثل هنا

ياريت فى حتة هادئة وينام فيهاالانسان على سطح الماء دون ان يغوص فيها وينسى كل شىء ويفكر فى لا شىء

تحياتى