24‏/9‏/2007

إعتذار لابد منه


من شهور قليله سابقه حدثت شبورة اعلامية كبيره قادتها طفله صغيره هي و عائلتها

و جعلت المجتمع كله يقف علي رجل واحده و يطالب بمطالب واحده و يتعاطف معها و يشفق عليها

الي ان نفوق علي الوهم الكبير و الاضحوكه الكبري التي فعلت علينا من قبل هذه الاسرة الغريبه

انا اتحدث عن البنت هند و قصتها المعروفه و اليوم تم اسدال الستار علي نهايه المسرحية الهزليه

التي اقامتها هي و عائلتها علي الراي العام و ظهرت برآة الشخص المسكين

الذي وقع في القضيه بدون حق
و قذفنه كلنا بابشاع الالفاظ و الاتهامات و لم نتروي حتي تتضح الحقيقه

و انا اول هؤلاء الناس الذين قذفه و شتموه و طالبت باقصي عقوبه تتم فيه

و لكن اليوم مع ظهور برائته و التاكد انه ليس والد الطفله الصغيره المولوده

بعد تحليل الدي ان ايه

كان يجب علي تقديم الأعتذار لهذا الشخص الذي قذفته و اهانته دون حق

برغم انه لا يعرفني و لا اعرفه و لكني شتمته و اتهمته خطاء و له في عنقي امام الله حق الاعتراف بخطاءي

في حقه و اطلب من الله ان يسامحني علي هذا الخطاء

فالمجتمع كله حدث له غسيل مخ و فيلم عربي جامد جدا من هذه الاسره الغريبه

الحكايه كلها تحتاج منا الكثير من الكلام و التحليل و لكن لضيق الوقت

و اهميه الوقت في رمضان بالنسبه لي اكتفي الان فقط بتقديم اعتذاري

للسيد محمد سامي عبد العظيم عما بدر مني تجاه

و اكيد بعد رمضان سنناقش و نحلل و نتكلم

اكرر اعتذاري ثانيا

و انا اسفه جدا جدا جدا

هناك 17 تعليقًا:

الطائر الحزين يقول...

الاعتذار مهم لكن الاهم فين الحقيقة

دنــــيــــــا مـحـيـرانـي يقول...

الحقيقه غائبه و تائهه بشكل غريب و مش عارفين اي هي الحقيقه بس لازم تتعرف ده حق الناس ربنا يتر علي عباده

sendbad يقول...

رغم الحقيقة اللي دايما تايهة في مصر
الا اني احييكي علي شجاعتك الادبية
تحياتي

4xmisr يقول...

يا ترى القنوات الفضائية اللى استضافتهم ساعتها هتستضيفهم تانى
أو تستضيف المتهم اللى طلع برئ بنفس عدد استضافتهم للطفلة
يا ترى فى جمعية هتقف مع البرئ ده زى ما وقفوا ضده عشان اللى حصل ده مايتكررش
يا ترى الحكومة هترجع فى كلامها وتاخد الشقة اللى اتدهالهم عشان السبب اللى ادوهالهم عشانه خلاص بح
يعنى هم دلوقتى زيهم زى أى حد فى مصر ماعهوش شقة
على فكرة على حد علمى القاضى حكم بالبرأة عشان تضارب أقوال الفتاة مش عشان تحليل دى ان ايه علشان هم ماعملوش التحليل ده والله أعلم
عموما
أحكام القضاء عنوان الحقيقة
فطالما طلع برئ فالحمد لله
زى ماقال فريد الأطرش
ياما جوة الدولاب مظاليم
أحيى فيكى شجاعتك واعتزارك ليه
يا رب تظهر الحقيقة كاملة قريب عشان الكل يستريح مين الظالم ومين المظلوم
رمضان كريم

mohand يقول...

السلام عليكم

جزاكي الله خير


تحياتي ليكي

آلام وآمال يقول...

الصح بقى دلوقتي واللي المفروض يحصل ان كل مذيع وكل قناة خاضت في هذه القضية واتكلمت في حق الراجل ده انهم يجيبوه تاني ويعتذرولو ادام الناس كلها
زي ما حضرتك عملتي كده لأن هو ده الصح
ولو معملوش كده من حق الراجل ده يوم القيامة انه يطالب بحقه امام الله سبحانه وتعالى وساعتها الحساب هيكون عسير اوي والمعاملة هتكون بعملة صعبة جدااا

تحيتي ليكي وكل عام وانتم بخير

اسكندراني اوي يقول...

دي المسؤليه والشعور بيها

احيكي على شجاعتك الادبيه وتحملك المسؤليه

rack-yourminds يقول...

أولا : انا واحد بس غيرت البروفيل لراك يور ميندس

بجد انا بحييكي علي شجاعة الاعتراف بانك اخطأتي في حق هذا الشاب

للاسف كتير هاجم هذا الشاب كان المفروض يعتذروا له لكن لم يحدث هذا للاسف

بحييكي مره اخري

كل سنه وانتي طيبه

ايوية يقول...

انا مع الطائر الحزين
فين الحقيقة
وهل ممكن طفلة زى دة تكون لعبت ببلد كاملة وتوهتها

البنت الشلبية يقول...

احييكى على شجاعتك على الاعتذار
وانا كمان بعتذرله على قذفى ليه لما كنت مصدقة البنت دى
واكيد هكتبله بوست اعتذار انا كمان وربنا يسامحنا

كبير المتشردين يقول...

وانا كمان مدين ليكي بأعتذار
لاني لما كنت بشوف اسم مدونتك عند حد كنت باخد حكم مسبق من قبل ما ادخل انك هتكوني زي اغلب المدونين
بس الشخص الي عنده الجرأة علي الاعتذار عن سوء تقدير للامور هو شخص غير عادي
تحياتي لكي سيدتي واعدك ان اسمع كلماتك التي تردي ان تنطقي بها ما دمتي تكتبين وما دمت أقرء

دنــــيــــــا مـحـيـرانـي يقول...

اصحابي حبايبي شجاعه الاعتذار مفقوده في مجتمعنا عشان كده انتوا محسيسيني ان اعتذاري ده مفخره و عمل مبهر و انا اراه امر عادي جدا من وجهه نظري فشكر لكم علي الواجب الذي فعلته و الذي يجب يفعله اي احد اخطاء في حق احد

واحد مصرى يقول...

الاعتراف بالحق فضيلة بارك الله لك و فيك... كل رمضان و انتي بخير

Mohamed Hamdy يقول...

طيب لو الراجل دة براءة امال مين الى عمل كدة ؟ القضيه دى شكلها هتبقى لغز من الألغاز الى ملهاش حل

شـــــهــــروزة يقول...

رغم احساسى المسبق ان القضية لعبة من البداية

لكنى التضخيم الاعلامى لها جعلها قضية الساعة
رغم ان بنظرة صغيرة على جسد الفتاة وتركيبها البيولوجى فى تلك المرحلة العمرية
ينفى وبشدة كونها أما"للطفل اللذى تحمله متسولة"به عطف من يشاهد


دى المصيبة فى اعلامنا
تضخيم الحدث
قبل انتظار كلمة القضاء مهما كانت
فيسب البرىء فى شرفه وبراءته
ويعلى من قيمة الجانى رغم كذبه وادعائه
ونحن نلبسه حلة الملاك ونركّب له الجناحين

هند اشتغلت مصر كلها
لأننا شعب يمشى خلف مشاعره
ولا يحكّم عقله

نستاهل بقا اللى يجرى لنا

يا ريت من ظلم يقرا اعتذارك يا عزيزتى
ربما كان له فيه مواساة عما لاقاه وسيلتصق به مدى عمره كله

تحياتى
وكل سنة وانتى بخير

حائر في دنيا الله يقول...

الاعتذار واجب فعلاً، ليس لهذا البرئ ففهناك آلاف مثلهم تم التشهير بهم ثم تم الحكم ببيرائتهم بعدها دون توضيح كافي للناس
نحن في مجتمع يجب عليه تغيير ثقافته فهناك فرق بين الاتهام والحكم النهائي

لك تحياتي
وكل سنة وانتم طيبين

دنــــيــــــا مـحـيـرانـي يقول...

عندكوا حق و الله ربنا يعفوا علينا جميعا و يسامحنا و يريحمنا
شهروزه دائما رؤيتك صواب
شكرا لكل من كان يحمل الشجاعه الادبيه و اعتذار هو كمان
ربنا يعفوا عنا جميعا