20‏/6‏/2007

ست من مصر


عندما تشهدها تري فيها صورة مصر الحقيقيه بسلبيتها و إيجابيتها تري فيها حقيقيه مصر ----- الحقيقه التي يحاولون ان يخفوها عن العيون ---الحقيقه المره ---و هي تتمثل في سيده مصريه بسيطه جدا

تمثل حقائق واضحه الملامح من المشاكل و الظروف القاسيه التي يعاني منها اغلب المصرين نظرا ان العدد الاكبر في مصر الان هم الفقراء ويتمثل في مثلث الرعب و هو المرض و الجهل و الفقر
هي سيده بسيطه جدا و فقيره جدا تعرفت عليها من خلال بعض الجيران تساعد بعض السيدات في عمليات تنظيف المنازل و سلم العماره طلبتها للمجيء لمساعدتي في المنزل بعد ان تأكدت من امانتها و حس ترتيبها و نظفتها و هذا اول شيء لفت نظري ان احد يشكر في احد هكذا و بمبالغه شديده و كانوا لهم الف حق
ستضحكون علي عندما اقول ان هذه السيده تركت في نفسي اثر كبير جدا لم يتركه احد تقابلت معه قبل ذلك دعوني اوصفها لكم برغم حتي لو حاولت لن استطيع ان اريكوا حقيقتها الحلوه و المره معا
هي تدعي ام ريهام فقيره جدا من قريه بسيطه تسمي طموه في الجيزه قريه بسيطه تتفتقد ابسط امور الحياه الادميه التي يحتاجها الانسان المصري البسيط بدايه ليس عندهم ماء ؟؟

نعم مياه نظيفه للشرب بل هم يشترون الماء للشرب و عمل الطعام؟؟؟
يشتروا الزجاجه البلاستيك المباعه بـ 50 قرش للواحده تخيلو في الجو العادي الغير حار كم يستهلك الانسان ليشرب و ياكل و ياخذ حمام هو و اسرته -------!!!! اما مياه النظافه لبيتها و غسل الملابس في الترعه علي طول

( اوع تفتكر البلهارياسيا و ادي ضهرك للترعه و كلام الاعلانات انسي ----- !!!! )
تسكن في منزل بسيط يتكون من صاله و غرفتين ليس تمليك نظرا للفقر بل هو ايجار جديد 150 ج شهريا في قريه بسيطه كهذه !!!! كل فتره تغير البيت نظرا لعدم توافر قيمه الايجار معها يعني بتدفع لما يكون في فلوس و عند التاخير يكون الطرد هو جزائها و تبتعد عن هذه المنطقه و تبحث عن اخري بعيد بعيدا حتي لا يعرف عنها تأخرها الدئم عن الدفع و تظل تنتقل و تنتقل !!!!! غيرت منزلها حوالي 6 مرات
و نبتدا بأول ضلع في المثلث الرعب وهو الجهل
هي عندها 27 عاما كانت من اسره كبيره العداد 11 اخ و اخت لا يهم ترتيبها انما يهم ما حدث لها فهي أميه لم تتعلم لكثره الاولاد --- لانها فتاه --- تتعدد الاسباب و الموت واحد ---- اقصد و النتيجه واحده و بمجرد بلغت سن 14 عام تخلص منها والدها بتزوجيها اول فرد يطرق بابه و كان رجل يكبرها بعشره اعوام و ايضاء مريض يومها قالت له :
-يا ابا ده كبير اوي علي و كمان مرضان ؟؟؟؟
الاب : انت لازم تجوزي عشان اخلص منكوا انا مش هافضل اكأل فيكي انت و اخواتك البنات !!!!
-يا ابا ده مرضان مش بيشتغل كتير هايصرف علي منين !!!!
الاب : معلشي ده انتي هاتاخدي في ثواب انك هاتمرضيه ---- الموضوع خلاص و الجواز الاسبوع الاجاي
و اتجوزت و خلفت 4 بنات في خلال 12 سنه جواز و طبعا طبعا خلفت الواد ضروري جوزه كان بيخلها تحمل عشان الولد و لسخريه المؤلمه انها الان حامل في الخامس عشان الواد برغم تدهور صحتها
و ثاني ضلع في المثلث الرعب وهو المرض فبعد عمليات قصيريه للولاده في بناتها الاربع اصيبت بمرض السكر و هي عندها 25 سنه !!!!!! و في انتظار العمليه الخامسه لوصول الولد ده لو كان ولد !!!!!
اما زوجها فمن اول يوم زواج كان المرض يتزايد عليه و هي لم تكن تعرف حقيقه مرض زوجها و لكنها عرفت بعد مشاوير كتيره للمستشفيات و هو عنده ورم علي المخ كان بسيط و مع الايام يتضخم يو م وراء يوم و لا تعلم اذاكان حميد ام خبيث لانها تجهل التعامل مع الدكاتره و انا اعتقد لتدني مستو الخدمات الطبيه للفقراء هو سبب عدم علمها لانها تعاني هي و زوجها في مستشفيات الحكومه و دائما يصرف لهم مسكنات لآلام

المضحك جدا انه يريديها ان تنجب و تنجب لايهم من اين ياكلوا---- لا يهم من ياتي بالمال ----- لا يهم صحته المتدهوره دائما شر البليه ما يضحك حتي البكاء ----!!!!
ثالث ضلع في المثلث الرعب وهو الفقر و قد اعطيت نبذه عما تعاني من فقر متدني في بدايه كلامي غير انها ليس لها مورد غير صحتها المريضه التي تعمل بها في تنظيف المنازل لصرف علي اسرتها 4 اطفال و الخامس قادم و زوجها المريض و المال البسيط الذي يدخل لها لتقوم كل شهر بمصاريف بيت كامل من مياه و طعام و ملبس و ادويه و مدارس لانها مصره علي تعليم بناتها حتي لا يتذوقوا مر الجهل مثلها
مأساه فعلا اراها و كأنني اري هذه الامور لاول مره و اتأثر بها بهذا الشكل فبرغم اجتماع مثلث الرعب في هذه السيده الا انها تجدها شاكره و حامده ربها دائما راضيه بحالها مادام اولادها بخير ---

مادام عندها صحة لتعمل

و تجلب المصاريف لهم
قنوعه باقل شيء يعطي لها لا تشاهد كم اخذت فهي تحمد لله انه رزقها

بشوشه –طيبه-نظيفه جدا
و اجمل ما تحمل من صفات انها عندها ضمير في اقل شيء تفعله تحس بهذا المعني بدون ان تصرح به
و رايت فيها عزت النفس عندما لا تقبل في كبرياء واضح برغم فقرها التقليل من شأنها
و احراجها الشديد و خجلها عندما تعطيها شيء زياده عن حقها من وجهه نظرها و دعائها اليك الذي يخرج من قلبها مغلف بحب و امتنان لك ليس لانك اعطتها بل لانك تحدثت معها و اعتبرتها انسان كريم له كرامه و شأن
هذه السيده البسيطه رايت فيها كل شيء عن مشاكل و هموم اغلب المصرين الفقراء ووجدت فيها صبر و رضا الفقراء منا الذي لا يطلب شيء و هو راضي وصابر ووجدت جهل المجتمع و فساده متمثله في حكومته في عدم توافر ابسط امور الحياه المطلوبه من مياه نظيفه و اكل وسكن ودواء و تعليم و جعلتني اشعر انها و امثالها الاغلب هم من يمثلون هذا الشعب فعلا فمصرنا ليست بلد دينا الراقصه و لا هاله سرحان و لا بلد عز و جمال

بل هي بلد الفقراء و المكافحين امثال هذه السيده
فقد علمتني هذه السيده البسيطه الرضا هذا الكنز المفقود في انفوسنا يمكن هذا اكثر شيء تعلمته منها
ابكتيني كثيرا هذه السيده و جعلتني أتأمل اكثر في حال ابناء مصرنا و أتأمل حالي و صفاتي الشخصيه و احوالي انا لا ابالغ لوقلت انها استطاعت هذه السيده البسيطه ان تغير في اشياء كثيره دون ان تدري او تقصد
و جعلتني اتسأل الي متي سيظل اغلب المصرين الفقراء لا يجدون حقهم في هذا البلد لا يجدون حضنها الدافيء ليحنو عليهم من جديد وجعلتني اتسال لماذ اختفي التكافل بيننا و الاحساس بالفقير و هو يعيش معنا
أسئله كثير و تأملات اكثر دفعتني اليها هذه السيده فأحببت ان تشاركوني التأمل و التسأل قد اكون أطالت و لكنها تستحيق مني اكثر من الكتابه عنها فهي بالفعل تمثل النموذج الاغلب للمواطن المصري الفقير الاصيل من هذه البلد المقهور الحزين الباكي أولاده الفقراء يوميا من المرض و الفقر و الجهل و---- الفساد ايضاء



هناك 22 تعليقًا:

محمد الجرايحى يقول...

الأخت الفاضلة الكريمة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
كل التقدير والاحترام لهذا الطرح القيم والجاد والهادف

أختى: مارسمه قلمك وأحاسيسك لهذه السيدة
هو الواقع الحقيقى والمؤلم الذى لاتراه إلا العيون المبصرة والقلوب الواعية

هذا المثلث المرعب
سيظل هكذا ينهش فى هذه الأجساد
ويدمر حياتهم طالما لايوجد ضمائر يقظة

كل التقدير والاحترام لك أختى الفاضلة
وندعو الله العلى القدير أن يزيح عنا الهم والغم

أخوك
محمد

مدونة كسبان يقول...

مش عارف
أقول
ايه يادنيا
بالرغم من
انى عندى صداع هيفرتك دماغى
مكنتش أعرف الصداع ده
وادينى عرفته ومش عارف هيودينى فين


مش ممكن بجد
لا مش ممكن
نص ساعه مش عارف اكتب تعليق

معلش انا مش لاقى حاجه اكتبها او يمكن لما بتأثر بحاجه مبعرفش استوعبها كويس
او يكمن..علشان الصداع

مش هقدر أقول غير

تحية الى هذه السيده العظيمه
لا أبالغ
سيده وعظيمه فعلا

أحييك على الموضوع اللى مش عارف أرد فيه

بس يكمن أرجع تانى أرد
ان شاء الله

el3araby يقول...

بدون تعليق وكلام مش مفيد
موضوع رائع
وسيدة رائعه
ومدونة رائعه
وكاتبه رائعه

momken يقول...
أزال المؤلف هذا التعليق.
momken يقول...

هنا القاهره
هنا القاهره العامره الساهره
هنا القاهره العربيه الابيه
هنا الضحكات من شر البليه
هنا الثروات تنسى الاغلبيه
هنا القاهره
هنا القاهره الماكره العاهره
هنا ليالى الانس المستهتره
هنا الامجاد والاجداد
هنا الموت المكتوب على كل العباد

البوست بتاعك اروع من انى العلق عليه
انتى ببساطه خطفتينى
كلامك رائع وراصدك للحاله حلو اوى
تحياتى

ياسمين يقول...

الموضوع الذى تناولتيه أكثر من رائع
والسيدة ربنا يكرمها ويعينها على رعاية بناتها

باشوف دايما الناس دول وبدل التحصر ومصمصة الشفاه الفضل ان نوجد حل عملى للناس دى

انا عندى اقتراح

فى واحدة أعرفها كويسة قوى وأخلاق جت مصر لمدة شهرين من الخارج هى وبنتها وابنها وتريد شغالة تيجى كل يوم من الصبح لحد 5 م
لمدة شهرين فقط

ولها يوم أجازة أو يومين تروح تنظف فيه عند البيوت التانية عشان دخلها يزيد ..
هى ساكنة فى المهندسين وهى استاذة جامعة وسنها 35 سنة وأعلم انها سوف تجزل لها العطاء

ممكن تبعتيلى ايميل بالرد؟

دنـــيـــا يقول...

اخي العزيز محمد عندك حق المشكله ان ضمائر كثيره جدا في بلدنا في حاجه الي نوبه صحيان يا رب يصحوا بقي شكرا لك
---------------------------------
الف سلامه يا كسبان لالا مش هاينفع ترد علي و انت عندك صداع اقراء تاني و انت فايق عايزه اعرف رايك بجد من غير صداع الف سلامه تاني
-----------------------------------
الله يكرمك يا عربي كلامات قليله اخجلت تواضعنا بها
-----------------------------------
شعرك يا ممكن دائما منور في مدونتي عرفت تعبر عما في داخلك بكلام قليل الف تحياه لشعرك الجميل المحسوس بشده
-----------------------------------
جزاءك الله الف خير يا يا سمين انا هارد عليكي في الاميل علي طلبك سكرا لك
----------------------------------

شــــمـس الديـن يقول...

السلام عليكم و رحمة الله و بركاتة

عارف يا دينا
بجد ماشاء الله عليكي
انا حاسة انك جواكي طاقة كبيرة اوي اوي اوي من الكتابة

و هذا النوع من الكتابات التأملية لا يصدر الا عن نفس مازالت يقظة و روح مازالت تشعر
و قلة الان من الناس من لديعهم ارواح تشعر

متتخيليش يا دينا التدوينة دي دخلت دماغي اد ايه

بجد بجد ماشاء الله عليكي

تعقيبي بقي علي التدوينة نفسها

الحكاية دي حكاية متكررة كتيرة اوي اوي اوي اوي اوي اوي اوي اوي اوي بشكل لا يتخيلةالناس

انا في الصيدلية كنت بشوف نماذج كدا كتيرة

مش عارفة
الجهل هو المجرك الاساسي للي حاصل دا
مش عارفة
بس احنا شعب مش عارفة هل هو السبب في البي بيجرالة ولا كلها ظروف خارجة عن ارداتة

الست دي ظلمت نفسها و مظلومة في نفس الوقت
مقدرش اعفيها من المسؤولية و في نفس الوقت مقدرشاكون قاسيةعليها كفايا اللي هي فيه

مش عارفة اقول لك ايه بجد

تدوينة رائعة بكل المقاييس

دام قلمك المبدع

حسن توفيق يقول...

كل الشكر لك اختى الفاضلةفى نقل صورة واقعية حيه لما نعيشة ونحياه املين الله ان يزيل عنا شرور هذا مثلث وان يوفق نا الى ما فيه خير امتنا
----------
ادعوك اختى الفاضله الى زيارة مدونتى والاطلاع على مابها والتفاعل مع هذه الكلمات التى تسير فى هذا الخط
وان اعجبتك اكون شاكرا لو تكرمت بدعم المدونة فى سباق افضل 100مدونة بالضغط على الايقونة فى كل زيارة ولك كل الشكر
انا فى انتظارك والى لقاء قر يب ان شاء الله

يا مراكبي يقول...

تحياتي ليكي بشده على سرد قصة السيدة المكافحة دي .. وتحياتي لكل المكافحين في هذا البلد المنكوب

عجبني جدا إضافتك "للفساد" بجوار مثلث الفقر والجهل والمرض

بقى مربع مش مثلث .. ولنا الله

عصفور المدينة يقول...

جزاك الله خيرا
وأردد شعاري دائما
بحبك يا مسكين

Hany يقول...


الأخت الكريمة
الفقر والمرض هي انتاجات نظام فاسد
أما الجهل فهو المحرك ، والآلة الجهنمية والسلاح الفاصل في يد هذا النظام الفاسد
وعرض المشكلات التي تضرب أواصر هذا البلد هو أولي خطوات حلها ، ولكن ألم يحن الوقت بعد لتقديم حلول إيجابية
فتلك السيدة اختصرت مصر كلها في جسد واحد ، بكل ما تحمل من بؤس وشقاء وجهل ومرض ، هي صورة مصغرة لوطن كامل ننتمي إليه بالفطرة ، ونحبه رغم كل شيء ، بل ونتأسف علي حاله دون أن نعي أنه لن تقوم له قائمة إلا بمواجهة الأخطاء كلُ حسب جهده
أسأل الله لك التوفيق والسداد

الطائر الحزين يقول...

السلام عليكم ورحمة الله
وما خفى كان أعظم أصبح الحياه مجرد الحياه حلم بعيد المنال
ولى تدوينة اسمها معنى الحلم
http://sadbrd.blogspot.com/2007/05/blog-post_22.html
ان هذا المثلث حتى لو توفر وقدرنا نبعد عنه ونتلاشاه لن يكون حل جذرى ما دمنا لا نتعامل على اننا بشر ولنا حقوق
سلمك الله من كل سوء واقرأ بين السطور معاناتك اعانك الله
جزاك الله خيرا

zenzana يقول...

يا دنيا
ارحمي نفسك احسن هتتعبي
تحياتي علي مجهودك

دنــــيــــــا مـحـيـرنـي يقول...

شموسه حبيبتي الكلام الحلو ده علي انا
انا كده هاصدق نفسي ربنا يبارك فيك
كويس انك بتشوفي الامثال ده كتير بس صدقني الست ده مغلوبه علي امرها في كل شيء زي كلنا الان في مصر مغلوبين علي امرنا ربنا يسلم خطاها و خطانا
----------------------------------
شكرا يا اخ حسن و ربنا يستجيب لدعائك
-----------------------------------
م/ احمد ربنا يستر و ماتبقاش مشاكلنا خماسيه و سداسيه كمان ربنا يستر علي البلدو ناس البلد
-----------------------------------
تحياتي لك يا هاني قد فهمت كل ما اردت ام اشرحه و عندك حق فعلا ان جاه الوقت الاي نتحرك بصوره ايجابيه بس حد يدلنا علي الطريق و اكيد احنا معه
-----------------------------------
عندك حق يا طائر لو رجعنا لانسانيتنا
لاختلاف الوضع نهائي
-----------------------------------
منوره و مشرفه تدوينتي المتوضعه يا زنزانه يا جميله تعبك راحه يا قمر احنا بنحب ندون و بس

مصراوي أوي يقول...

يااااااااااه اما تدوينة!!!!!!!غريبة وجديدة وجميلة

اننا نتعلم من ناس عاديين جدا في حياتنا من غير ما يتكلموا فقط بأفعالهم

طبعا طريقة السرد.....روعة

تحياااااااااااااتي

The Terminator يقول...

هاي
أنا اول مرة اجي هنا
بس حقيقي مش هاتكون الاخيرة
الست دي صعبت عليا أوي
انا لما باشوف ناس ذي كده وباشوف نفسي احسن في ظروف المعيشة يعني
باحس ان عليا مسئولية كبيرة ناحية الناس دي
وان المفروض اني اساعدهم دايما
الناس دي بتفرح أوي لو حسوا بس ان فيه حد حاسس بيهم وبمشاكلهم وبيحترمهم ذي مانتي عملتي كده

ربنا موجود وأكيد مش هايسيبها ابدا


بوست جميل تحياتي

صاحب البوابــة يقول...

مدونة رائعة

تحياتي لجهدك المبذول

مدونة كسبان يقول...

دنيا
كنتى عايزى تحطى الرابط بتاع المدونة بتاعتتى بشكل مختلف
وادينى حققت لك امنيتك
التى لطالما حلمتى بأن تكون على أرض
الواقع
حلوه لطالما دى

انا عملت شعار هتلاقيه فى المدونة بتاعتى
جنب العداد كده
محتاج رأيك فى الشعار

مدونة كسبان يقول...

انا رديت عليكى فى المدونة عندك بالنسبة لرأيك فى اللوجو
واتمنى تقتنعى بوجهة نظرى

Abo Amr يقول...

اختى الفاضلة
اول مرة اعدي على مدونتك
ما شاء الله

البوست ده صورة طبق الاصل
من ام دنيا اللي بتيجي الشقة تساعد المدام عندي
نفس المثلث الرهيب
اللي حكومتنا بترعاه و بتحافظ عليه
زي نن عينها

و على فكرة نوعية الستات اللي زي ام ريهام
كتيرة اوي في بلدنا
و بتزيد يوم ورا يوم
لكن مش كلهم بنفس عزة النفس و الامانة

ربنا يكرمك و يكرمها

على فكرة ممكن نساعد الست ام ريهام بطريقة غير مباشرة لو عندك استعداد
ايميلي oradev77@hotmail.com
يا ريت تبعتيلي ايميل ارد عليكي بالطريقة
اللي فلحت مع ناس كتير قبل كده و املنا كبير في ربنا سبحانه و تعالى
تفلح مع ام ريهام

الطائر الحزين يقول...

السلام عليكم

اعتقد انه سيكون زحف شامل لكل المدونيين للأسكندرية
لنا الله

بالنسبة للصورة التى رأيتها فى مدونة أجندة حمرا ما وصلك مضبوط ولا تتعجبى
هدانا وهداهم الله


تحياتى