31‏/12‏/2007

مبروك يا وائل


احيانا تختلف مع افكاره و كثيرا تصفه بالجرئ و الباحث عن الحق في كل مكان

يطلب الحريه لكل انسان و يرفض الظلم لاي شخص

يطلب القصاص و اظهار الحقيقه دائما

لا يخاف يريد الحق للبسطاء

يريد الحريه للمظلومين

مفجر الخبطات الصحفيه الجرئيه

و هو الان علي قائمة الغير مرغوب فيهم من الجهات الأمنية

و منتظرين وقوعه في اي لحظه فهو خصمهم الاول

هو من جعل للمدونينين صوت مسموع

و جعل الكثير يهتم و يدخل الي هذا العالم الجريء

الذي يحمل الكثير من صفوة عقول الجيل الحالي

هو من جعل للتدوين رسالة حقيقه لكل من يبحث عن الحق في هذا البلد

و يبحث عن حقوق المظلمين بارضها

و يريد الحريه لها و لعقول اهلها

هو من يحمل رايه التدوين و حارسها

ان اردت ان تعرف اخر شيء يحدث في مصر فاذهب عنده تجد المفيد

اسميه عن جداره

زعيم المدونينين

لذلك ليس من العجب ان تختاره شبكه
و تضعه في المركز الاول

هذا فخر للمدونينين المصرين و العرب ايضاء

انا اتكلم عن وائل عباس

هذا المدون الحر

الذي لا اعرفه شخصيا و لكني من المتابعين له

و لا اخفي سرا انني دخلت عالم التدوين بعد ادماني لمدونته الواعي المصري

وهو من شجعني بدون معرفه سابقه نهائيا لدخول هذا العالم الجميل الذي وجدت فيه ضآلتي

و عرفت من خلال افكاره و كلماته ان من الممكن ان تكشف الظلم و تجد من يشجعك

بل من الممكن أن الحق يأخذ مجراه

و هذا ما حدث في قضية عماد الكبير


زعيم المدونينين
وائل عباس

الف مبروك ك ك ك ك

تستحقها عن جداره و شرفتنا يا بطل

25‏/12‏/2007

هل الدنيا بدون نساء افضل ؟؟؟

انا كنت انوي اكتب عن المدون الحر السعودي فؤاد الفرحان و اتكلم عن حقه في الكلام و الظلم الذي وقع عليه بحبسه و اعرض مدي الظلم الذي يقع علي الحريات في وطننا العربي
متخيله ان و طننا العربي به بعض الحريات في الامور الاخري
و لكن النيه اختلفت و سارت في اتجاه اخر عندما وقع تحت عيني خبران
اجد بينهم ترابط غريب من النوع السلبي الموجع للحريه
و اجد فيه الوجه الاخر من التخلف و التدهور الفكري و التميز الذي نعيش فيها
و اصبح يطل بوجهه الكريه و عقله المتخلف في امور حياتنا العادية البسيطه
و ليست المعقده ذات القضايا الكبري و اري فيها مستقبل الحريه في مصر ملبده بغيوم التخلف و العنصريه


و صورة نساء طالبان الالتي كنا يضربن في الشوارع من رجال الامن بمنهتي القسوة و الدنويه للمرأة
و كأنها شيء لا يملك عقل او مشاعر او حتي انسانيه اخاف ان اجدها يوم في مصر
هذه مقدمه لابد منها فبل عرض الخبرين
الخبر الاول انشره دون تدخل مني و هو منقول من موقع مركز الخليج للدراسات بعنوان
عيد بدون نساء
ويقول كاتبه محمد حسونه:
(يبدو أن البسطاء هم أكثر من يدفعون ثمن التطور والتكنولوجيا مثلما هم أكثر من يدفعون ثمن التخلف، وهو ما يؤكد أن الضحية واحدة وإن تعدد الجلادون وتنوعت أساليبهم، ففي ظل التخلف ستجدهم الأكثر حرماناً من التعليم، ومن الحقوق السياسية والاقتصادية والاجتماعية، وفي ظل التطور والتكنولوجيا تجدهم ليست لهم علاقة بكل ما هو جديد ومبتكر سوى الوقوع ضحايا لها أحياناً وكأنهم يكتفون بهذا الدور في مسرحية الحياة.
هذا ما حدث مع نساء وفتيات قريتين في صعيد مصر، حيث دفعن لقاء فرحتهن بالعيد ثمناً لعبث من يعبثون بالهواتف النقالة، ويصورون النساء والفتيات في الأماكن العامة، وهو ما يمكن أن يجلب حروباً وخراب بيوت في هذه البيئات المحافظة، وقد قام شيوخ ورجال قريتي الرزيقات بحري بمحافظة قنا بحظر خروج النساء والفتيات من بيوتهن أيام العيد، لتخلو شوارع القريتين من أي عنصر نسائي، ولتحبس كل امرأة نفسها خلف جدران منزلها بعد حرمانها من معايدة الأقارب وزيارة الموتى والتجول في الشوارع والأسواق خشية أن يحدث ما حدث في عيد الفطر الماضي عندما قام شاب بتصوير فتاة أثناء وقوفها في المقابر المشتركة بين القريتين، لتندلع معركة بينهما راح ضحيتها عدد من الشباب وتحطم العديد من السيارات، وذلك باعتبار أن تصوير الفتاة عار على شباب وأهل قريتها.
وبدلاً من أن يتخذ الكبار في القريتين من القرارات والإجراءات ما يكفل عدم اعتداء من يحمل أي جهاز محمول أو غيره من وسائل تكنولوجية على خصوصية الآخرين وخاصة العناصر النسائية، وجدوا أن الحل الأسهل بالنسبة لهم هو حبس النساء والفتيات خلف جدران المنازل، ليس هذا فحسب بل وصل الأمر الى حد فرض غرامة على من يخالف قرار حظر خروج النساء قدرها عشرة آلاف جنيه مصري.
إن هذا هو القرار الذي يعاقبون به الضحايا أما الجلاد فلم يجرؤ أحد على الاقتراب منه أو فرض أية عقوبات عليه أو حتى مجرد تهديده سواء بالغرامة بسحب هاتفه أو حتى تكسيره.
إنها واقعة بسيطة حدثت في صعيد مصر، ولكن من المؤكد أنها خير تعبير عن واقع يؤكده الكثير من الحكايات والأحداث التي نسمعها أو نطالعها من حين إلى آخر)/
كلمات استاذ محمد حسونه لا تحتاج مني لشرح لانه قال ما اريده بظبط
و المحزن انني عندما عملت عملية بحث عن الموضوع وجدت اكثر من موقع عربي و مصري يؤكدون نفس الخبر اعرض بعض منهم هنا و هنا و ايضاء هنا
الخبر الثاني قد يكون قديم لبعضكم و لكنه محزن لي و اعتبره خبر ملغم في عدده اتجاهات
و هو نص رساله بريديه لاعلان عن مقهي حنان ترك الجديد و ملخصه أصبح هناك مقهى تستطيع
الفتيات والسيدات المسلمات المتحجبات اصحاب المستو الراقي
لذهاب إليه يدعي! «صبايا كافيه»،
ولا يسمح لغير البنات والسيدات المحجبات بالدخول إليه،
و لا يسمح للفتيات المسيحيات لأنهن ممنوعات من دخوله
و الفقيرات بطبيعة الحال نظرا لاسعاره الغالية
تفاصيل الخبر هنا و علي العربيه نت

واحب الان اشرح وجهه نظري في نقطتين :

اولا - بالنسبه للخبر الثاني انا لا يعنني الهدف الذي قام من اجله الكافيه
و لا املك الحق في تشكيك نيه صاحبته و لا انوي الهجوم عليها
و لست ضد اماكن تجمع النساء بعيدا عن الرجال بل انا علي المستو الشخصي
افضلها و اتمني ووجودها بكثره و لكني انظر للموضوع من زاوية اخري
زوايه التميز ضد المرأه من المرأه نفسها اليس يكفيني التميز من المجتمع
برجاله و شيوخه فتاتي ايضاء من النساء انفسهم
و هل النساء المتحجبات هم احسن النساء ام الله هو فقط من يعلم الافضل و الاتقي عنده
هل اصبحنا نحكم علي الناس من خلال مظهرهم لا غير

ثانيا : محاوله عرض الخط المشترك بين الخبران
و هو التخلف و التميز و العنصريه الواضحه و اجدني اكتب خريطه التميز واضحه المعالم
بدايه من الخبر الاول الي الثاني

عنصريه ضد المرأه----- عنصريه ضد المرأة الصعيديه -------عنصريه ضد المرأه الفقيره ---- عنصريه ضد المرأة المسلمه الغير محجبة ------ عنصرية ضد المرأة المسيحيه
تعددت الصفات و المواصفات و ظلت المرأة عنصر اساسي في معادله الجهل و التخلف و العنصريه
شيء من بعيد يطل علينا لا افهمه
شيء من بعيد يعيد تشكيل مجتمعنا في افكاره و سامحته و معتقداته
نيران من تحت الارض ستشب رويدا رويدا في وطننا الغالي بتصرفات غريبه و جديده
علي مجتمعنا تحرق كل ما يرفضها و يقف امامها
شيء من بعيد يؤكد ان المرأة في خطر باختلاف صفاتها و مواصفاتها
شيء من بعيد يؤكد ان المجتمع كله في خطر

و لا اجد في النهايه سواء سؤال حزين و مرير يتردد بداخلي

هل الدنيا بدون نساء افضل لكم ؟؟؟؟؟؟

17‏/12‏/2007

كل سنه و انتو طيبين








كل سنة و انتو طيبين و السنه الاي جايه تكونوا بالف خير و صحه


و ربنا يكتب لنا الحج السنه الاي جايه يارب نفسي اكون هناك حتي لو عمره


يارب كل مشتلق ربنا يستجيب لدعاءه



خبر علي الماشي
استراليا الغاءت توريد خراف الي مصر لانها بتتعامل معهم من غير رفق عند ذبحهم
و الله مش عارفه اضحك و لا اغضب
و يا خروف الهنا ياريتني كنت انا
كل سنه و انتو طيبين




























13‏/12‏/2007

كله سلف و دين





الا يام ما بتنساش مهما هتقفل با ب ورا با ب


مهما هتهرب مش هتسيبك اكيد هتجيبك بكشف حساب


عيد حساباتك شو ف فى حياتك جاى منين على فين


مهما هتقوى هيا الا قوى كلة سلف ودين


كلة سلف ودين كلة سلف ودين

الا يام مهما اديتلك مش هتسيبلك شىء ببلاش

الا يام هتسيبلك وهتحسبلك متستقواش

عيد حساباتك شو ف فى حياتك جاى منين على فين

مهما هتقوى هيا الا قوى

كلة سلف ودين كلة سلف ودين


==================================


كام واحد فين بيعمل كشف حساب ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

الاي تظلم و الاي بيظلم حد فيهم بيعمل كشف حساب ؟؟؟؟؟؟


الا يام هتسيبلك وهتحسبلك متستقواش
عيد حساباتك شو ف فى حياتك جاى منين على فين
غنوة جاي علي الجرح!!!!!

3‏/12‏/2007

تأملات نفسية في القرآن الكريم


احيانا كثيرا تمر عليك اوقات تشعر انك مخنوق لدرجه تجعلك صامت من اي شيء و لاي شيء اعتراف انني من هؤلاء الناس المخنوقين في اوقات كثيره من حياتهم بالتاكيد اعلم اسبابها و لكني احيانا كثيره لا استطيع حل هذه الامور لان حلولها في الاغلب ليست بيدي او من صنع افكاري فهي تعتمد علي النصيب القدر الحظ مسميات انسانيه و لكن ليس لها غير مسمي واحد فقط يجب ان اعترف به وهو ان كل شيء بيد الله
هو فقط بقدرته و ارادته فقط قادر علي كل شيء و بعد الخناقه و الزهق و التفكير الانساني البحت
و البحث عن اسباب و نتائج و حلول بشريه اجد نفسي في النهايه اقول كل شيء بيد الله اذا لماذا العناء بالتفكير و الجذب و الاخذ مع عقلي مع اني مسلمه بان كل شيء بيد الرحمن هل هي قله ايمان عدم ثقة مطلقه في قدره الله هل هو عدم تطبيق الفعلي لمعني التوكل علي الله بالقلب و الجوارح معا اذا دائما في نهايه الامور نسلم الامر لله و نؤمن انه هو الذي بيده كل شيء
فلماذا العناء الفكري و النفسي علي الحياه و امورها هل بسبب تعلقنا بحب الدنيا عن الآخره ؟ هل لان
الحياه اصبحت اكبر همنا ؟ هل لاننا ننس ايماننا بالله في بعض الاوقات و ننفعل و نغضب و نفكر و نحسب ان كل الامور نحن البشر قادرين علي حلها لااعلم لا اعلم
و لكن دائما هذه التساؤلات عندما تتطرق في عقلي اذهب الي القرآن الكريم و هذا هوالذي سيقودني
الي ما اريد ان اطرحه من تأملات نفسيه خاصه جدا ببعض الآيات
عندما اقراء القرآن الكريم احيانا اقف عند بعض الايات و اخذ اعيد في قراتها مرات و مرات بغرض التامل فيها عندما يقوم اي شخص بقراه القرآن الكريم بالتاكيد يقف عند بعض الايات يمكن لانه يجد نفسه ان الله يصفه فيها يحدثه من خلالها انا اشعر بذلك يمكن لاني متأثر بالمقولة التي تقول من اراد ان يكلمه الله فيقرا القرآن اشعر بذلك بالفعل و مهما اعيد من قراه هذا الكتاب المقدس امسك نفسي متلبسه بالوقف عند نفس الايات اكثر الايات التي اقف امامها و اجدها ان الله يكلمني من خلالها هي :

اللَّهُ الَّذِي خَلَقَكُم مِّن ضَعْفٍ ثُمَّ جَعَلَ مِن بَعْدِ ضَعْفٍ قُوَّةً ثُمَّ جَعَلَ مِن بَعْدِ قُوَّةٍ ضَعْفًا وَشَيْبَةً يَخْلُقُ مَا يَشَاء وَهُوَ الْعَلِيمُ الْقَدِيرُ (سورة الروم – آية 54)

يُرِيدُ اللّهُ أَن يُخَفِّفَ عَنكُمْ وَخُلِقَ الإِنسَانُ ضَعِيفًا (سورة النساء – آية 28)

إِذاً لَّأَذَقْنَاكَ ضِعْفَ الْحَيَاةِ وَضِعْفَ الْمَمَاتِ ثُمَّ لاَ تَجِدُ لَكَ عَلَيْنَا نَصِيرًا (سورة الأسراء – آية 75)

جسمي كله ينتفض اشعر بمدي ضعفي و انا من استقوي علي غيري و علي نفسي ياه و الف ياه انا ضعيفه ان ا الانسان خلق من ضعف و سيعود الي الضعف و لا انكر ان هذه الايات دائما الترديد بداخلي يمكن لكي اتذكر قوة الله علي و انه
هو الخالق فلا اقوي علي مخلوق و انا الضعيف اشعر ان قلبي يخرج من صدري عند قراءه هذه الايات و تجعلني دائما اتامل كل ما حولي من ظلم و اتعجب من الظالمين الم يقروا ابدا هذه الايات و اتعجب

الايات الاخري التي اقف امامها و اتامل نفسي فيها هي :

وَمِنَ النَّاسِ مَن يَعْبُدُ اللَّهَ عَلَى حَرْفٍ فَإِنْ أَصَابَهُ خَيْرٌ اطْمَأَنَّ بِهِ وَإِنْ أَصَابَتْهُ فِتْنَةٌ انقَلَبَ عَلَى وَجْهِهِ خَسِرَ الدُّنْيَا وَالْآخِرَةَ ذَلِكَ هُوَ الْخُسْرَانُ الْمُبِينُ (سورة الحج – آية 11)

وَلَئِنْ أَذَقْنَا الإِنْسَانَ مِنَّا رَحْمَةً ثُمَّ نَزَعْنَاهَا مِنْهُ إِنَّهُ لَيَئُوسٌ كَفُورٌ (9) وَلَئِنْ أَذَقْنَاهُ نَعْمَاء بَعْدَ ضَرَّاء مَسَّتْهُ لَيَقُولَنَّ ذَهَبَ السَّيِّئَاتُ عَنِّي إِنَّهُ لَفَرِحٌ فَخُورٌ (سوره هود - آية 10)

وَإِذَا أَذَقْنَا النَّاسَ رَحْمَةً فَرِحُوا بِهَا وَإِن تُصِبْهُمْ سَيِّئَةٌ بِمَا قَدَّمَتْ أَيْدِيهِمْ إِذَا هُمْ يَقْنَطُونَ (36) أَوَلَمْ يَرَوْا أَنَّ اللَّهَ يَبْسُطُ الرِّزْقَ لِمَن يَشَاء وَيَقْدِرُ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ (سورة الروم – آية 37)

فَإِذَا مَسَّ الْإِنسَانَ ضُرٌّ دَعَانَا ثُمَّ إِذَا خَوَّلْنَاهُ نِعْمَةً مِّنَّا قَالَ إِنَّمَا أُوتِيتُهُ عَلَى عِلْمٍ بَلْ هِيَ فِتْنَةٌ وَلَكِنَّ أَكْثَرَهُمْ لَا يَعْلَمُونَ (سورة الزمر – آيه 49)

يارب سلم انا ارتجف امام هذه الايات لاني لاني بالفعل احيانا اكون كذلك قلبي يرتجف خوف و خشية من الله ان اكون كذلك هل انا ممن يعبدون الله علي حرف و سيصيبني الخسرلن في الدنيا و الاخره
يا الله ربي يحدثني عن نفسي انا بالفعل احيانا تصيبيني هذه المشاعر من اليأس و القنوط و عندما تصبيني فرحه او نعمه اكون فرحه فخوره لذلك احاول دائما و مرار ان اكون غير ذلك احاول ان اصابني شيء من اليأس او الفرح اتذكر هذه الايات و اذكر نفسي بها حتي لا اكون كذلك و و عندما اظبط نفسي في هذه الحاله اتذكر الخسران المبين فارجع الي الله و اسلم امري له دائما في النهاية
و اجد الحل دائما في قول الله جل علاه

قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنفُسِهِمْ لَا تَقْنَطُوا مِن رَّحْمَةِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ (سورة الزمر – أية 53)

يا الهي يا كريم انك انت الغفور الرحيم

وتاتي الايات القادمه لاجد
نفسي في حالة تفكير دائما و هي الذنوب التي نعملها و نرجع دائما نقول الشيطان هو من وسوس لي بفعلها
اقراء قصة الشيطان مع الانسان و اقف دائما علي نفس المعني المتكرر ليس لك عليهم بسلطان :

وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلاَئِكَةِ إِنِّي خَالِقٌ بَشَرًا مِّن صَلْصَالٍ مِّنْ حَمَإٍ مَّسْنُونٍ *فَإِذَا سَوَّيْتُهُ وَنَفَخْتُ فِيهِ مِن رُّوحِي فَقَعُواْ لَهُ سَاجِدِينَ *فَسَجَدَ الْمَلآئِكَةُ كُلُّهُمْ أَجْمَعُونَ *إِلاَّ إِبْلِيسَ أَبَى أَن يَكُونَ مَعَ السَّاجِدِينَ*
قَالَ يَا إِبْلِيسُ مَا لَكَ أَلاَّ تَكُونَ مَعَ السَّاجِدِينَ*
قَالَ لَمْ أَكُن لِّأَسْجُدَ لِبَشَرٍ خَلَقْتَهُ مِن صَلْصَالٍ مِّنْ حَمَإٍ مَّسْنُونٍ*
قَالَ فَاخْرُجْ مِنْهَا فَإِنَّكَ رَجِيمٌ *وَإِنَّ عَلَيْكَ اللَّعْنَةَ إِلَى يَوْمِ الدِّينِ*
قَالَ رَبِّ فَأَنظِرْنِي إِلَى يَوْمِ يُبْعَثُونَ*
قَالَ فَإِنَّكَ مِنَ الْمُنظَرِينَ *إِلَى يَومِ الْوَقْتِ الْمَعْلُومِ *
قَالَ رَبِّ بِمَآ أَغْوَيْتَنِي لأُزَيِّنَنَّ لَهُمْ فِي الأَرْضِ وَلأُغْوِيَنَّهُمْ أَجْمَعِينَ*
إِلاَّ عِبَادَكَ مِنْهُمُ الْمُخْلَصِينَ *
قَالَ هَذَا صِرَاطٌ عَلَيَّ مُسْتَقِيمٌ*
إِنَّ عِبَادِي لَيْسَ لَكَ عَلَيْهِمْ سُلْطَانٌ إِلاَّ مَنِ اتَّبَعَكَ مِنَ الْغَاوِينَ *
وَإِنَّ جَهَنَّمَ لَمَوْعِدُهُمْ أَجْمَعِينَ *
(سورة الحجر من آية 28 إلي آية 43)


وَقَالَ الشَّيْطَانُ لَمَّا قُضِيَ الأَمْرُ إِنَّ اللّهَ وَعَدَكُمْ وَعْدَ الْحَقِّ وَوَعَدتُّكُمْ فَأَخْلَفْتُكُمْ وَمَا كَانَ لِيَ عَلَيْكُم مِّن سُلْطَانٍ إِلاَّ أَن دَعَوْتُكُمْ فَاسْتَجَبْتُمْ لِي فَلاَ تَلُومُونِي وَلُومُواْ أَنفُسَكُم مَّا أَنَاْ بِمُصْرِخِكُمْ وَمَا أَنتُمْ بِمُصْرِخِيَّ إِنِّي كَفَرْتُ بِمَآ أَشْرَكْتُمُونِ مِن قَبْلُ إِنَّ الظَّالِمِينَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ (سورة ابراهيم – آية 22)

كَمَثَلِ الشَّيْطَانِ إِذْ قَالَ لِلْإِنسَانِ اكْفُرْ فَلَمَّا كَفَرَ قَالَ إِنِّي بَرِيءٌ مِّنكَ إِنِّي أَخَافُ اللَّهَ رَبَّ الْعَالَمِينَ
(سورة الحشر – آية 16)


وَإِذْ قُلْنَا لِلْمَلآئِكَةِ اسْجُدُواْ لآدَمَ فَسَجَدُواْ إَلاَّ إِبْلِيسَ قَالَ أَأَسْجُدُ لِمَنْ خَلَقْتَ طِينًا(61)
قَالَ أَرَأَيْتَكَ هَـذَا الَّذِي كَرَّمْتَ عَلَيَّ لَئِنْ أَخَّرْتَنِ إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ لأَحْتَنِكَنَّ ذُرِّيَّتَهُ إَلاَّ قَلِيلاً (62)
قَالَ اذْهَبْ فَمَن تَبِعَكَ مِنْهُمْ فَإِنَّ جَهَنَّمَ جَزَآؤُكُمْ جَزَاء مَّوْفُورًا(63)
وَاسْتَفْزِزْ مَنِ اسْتَطَعْتَ مِنْهُمْ بِصَوْتِكَ وَأَجْلِبْ عَلَيْهِم بِخَيْلِكَ وَرَجِلِكَ وَشَارِكْهُمْ فِي الأَمْوَالِ وَالأَوْلادِ وَعِدْهُمْ وَمَا يَعِدُهُمُ الشَّيْطَانُ إِلاَّ غُرُورًا (64)
إِنَّ عِبَادِي لَيْسَ لَكَ عَلَيْهِمْ سُلْطَانٌ وَكَفَى بِرَبِّكَ وَكِيلاً(سورة الاسراء - 65)

آيات غايه في الدقه في وصف حال الشيطان مع الانسان وصف الله جل علاه لا احد يستطيع ان يصفه غيره و لاني استعجب من حالي و حال كل البشر لا الشيطان يمل من الوسواسه و لا الانسان يبعد عن المعاصي و لكن دائما هذه الايات تذكرني بخطواتي نحو المعصيه او الذنب ان الشيطان لا يملك ارادتي بل انا ما املكها و انا من يذنب و ليس هو و احاول ان اجاهد نفسي

مع كل هذه المشاعر السلبيه التي اشعر بها من ضعف و قنوط و ذنوب اجد الامل و الفرج في الايات القادمة التي تشعرني بجود الحل الدائم الذي لا نلتفت له و نحن سائرين في هذه الدنيا

الَّذِينَ آمَنُواْ وَتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُم بِذِكْرِ اللّهِ أَلاَ بِذِكْرِ اللّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ (سورة الرعد – آية 28)

وَمَنْ أَعْرَضَ عَن ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنكًا وَنَحْشُرُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَعْمَى(124) قَالَ رَبِّ لِمَ حَشَرْتَنِي أَعْمَى وَقَدْ كُنتُ بَصِيرًا (125)قَالَ كَذَلِكَ أَتَتْكَ آيَاتُنَا فَنَسِيتَهَا وَكَذَلِكَ الْيَوْمَ تُنسَى(سورة طه 126)

ذكر الله هو راحة القلوب من عناء الدنيا و همها و مشاكلها ذكر الله هو الحل السحري لامراض النفوس في هذه الدنيا احاول ان اذكر نفسي كثيرا بهذا الحل احاول مرار مرار


و اجمل الايات و التي تجعلني ابكي نعم ابكي ابكي من رحمة ربنا علينا التي ننسها في اغلب احوالنا و هي:


وَلَقَدْ خَلَقْنَا الْإِنسَانَ وَنَعْلَمُ مَا تُوَسْوِسُ بِهِ نَفْسُهُ وَنَحْنُ أَقْرَبُ إِلَيْهِ مِنْ حَبْلِ الْوَرِيدِ (سوره ق – آية 16)


وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ إِنَّ الَّذِينَ يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبَادَتِي سَيَدْخُلُونَ جَهَنَّمَ دَاخِرِينَ (سورة غافر – آية 60)

وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُواْ لِي وَلْيُؤْمِنُواْ بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ
(سورة البقرة – آية 186)

الله اكبر اقرب اليه من حبل الوريد اقرب الينا من نبض حياتنا يا الهي
يا الهي ما اعظمك و نحن الغافلين عنك و عن رحمتك عنا
فانت من خلقتنا و تعلم ما في نفسنا و انت الاقرب لنا من نبض حياتنا لا املك غير الدموع و الخشوع عند ترديد هذه الايات
و الحل الثاني للهموم الدنيا الدعاء الكلام مع الله النجوي له سيستجيب ان شاء الله هو المجيب لكن نؤمن حق الايمان و حق الصدق فيه و في وعده لنا

هذه التاملات هي دائما ما ارددها بداخلي و اجاهد نفسي طوال حياتي لاخرج من هموم الدنيا و هنا انا اعرضها لنفسي اولا
فلست آصل لاغلبها بطريقه عمليه فعليه
و لكني احاول فانا
في النهايه انسان و ليس ملاك
الدنيا تاخذني و همومها تلبسني و الالمها تخطط علي نفسي كما تشاء انا لست بداعيه او ادعو غيري قبل نفسي فانا من ستحاسب
و لست مسئوله عن غيري بل مسئوله عن نفسي فقط هذه الكلمات موجه
لنفسي و ادعوها ان تتذكرو
تتامل دائما كلمات الله لكي تحسن عيشتها و تجاهد نفسها لطرد هموم الدنيا عن قلبها و ان تسلم امرها دائما لله بصدق و بقلب صادق متوكل حقا علي الله
انا احاول و اجاهد فيساعدني الله امين يارب
---------------------------------------------------------------------
تحديث
دارت في بالي فكره اريد ان اعرضها عليكم ياريت يحاول كل واحد يحب يعلق ان يذكر آية قرآنيه هو كمان يتآثر بها و تجعله يقف امام نفسه كثير و يتأملها بكل صدق و احساس نحاول و ربنا يهدينا كلنا يارب